fbpx

كورونا (COVID-19)في اللغة العربية

احصل على اهم التصريحات حول COVID-19(كورونا) من مديرية الصحة و الحكومة الدنماركية في اللغة العربية.

Downloads

من الذي يجب أن أتصل به بخصوص الإصابة بفيروس الكورونا؟ // Kontaktinforation ved smitte

الوقاية من العدوى في الحياة اليومية // Forebyg smitte i hverdagen

نصائح مفيدة حول فيروس كورونا المستجد، نوجهها إليك إن كنت ضمن الفئة المعرضة لخطر الإصابة//Gode råd til dig, der tilhører en risikogruppe

نصائح مفيدة نوجهها إليك إن كنت قريباً لشخص ضمن المجموعة المعرضة//Gode råd til dig, der er pårørende til en i risikogruppen

فيروس كورونا الجديد - احمِ نفسك والآخرين//Ny coronavirus - beskyt dig selv og andre

إليك إن كنت مسنا أو تعان من مرض مزمن// Til dig, der er ældre eller kronisk syg

ماذا يمكنكم فعله في مكان اللعب؟//Hvad kan I gøre på legepladsen?

لافطلاا ةياعررود و )ئيادتبلاا سماخلا لىا يديهمتلا نم فوفصلل ( سيردلما ماودلا ءدب صوصخب ةحصلا ةيريدم نم ةلاسر // Brev fra Sundhedsstyrelsen vedr. opstart af skole (0.-5. klasse) og dagtilbud

حافظ على مسافة آمنة - Hold afstand

نصائح جيدة حول الصحة النفسية - Gode råd om mental sundhed

نصائح جيدة للحوامل - Gode råd til gravide

نصيحة لك حول فيروس الكورونا، في دار الرعاية أو النزل أو الجناح أو مركز العلاج - Råd om coronavirus til dig på forsorgshjemmet, herberget, værestedet eller behandlingsstedet

إرشادات حول الأطفال واتفاقيات اللعب - Retningslinjer om børn og legeaftaler

التعليمات للأسر التي لديها أطفال - FAQ til børnefamilier

توقف! هل أنت زائر؟ - STOP! Er du besøgende?


كورونا (COVID-19)في اللغة العربية

احصل على اهم التصريحات حول COVID-19(كورونا) من مديرية الصحة و الحكومة الدنماركية في اللغة العربية.

RSS
ATOM


Downloads

من الذي يجب أن أتصل به بخصوص الإصابة بفيروس الكورونا؟ // Kontaktinforation ved smitte

الوقاية من العدوى في الحياة اليومية // Forebyg smitte i hverdagen

نصائح مفيدة حول فيروس كورونا المستجد، نوجهها إليك إن كنت ضمن الفئة المعرضة لخطر الإصابة//Gode råd til dig, der tilhører en risikogruppe

نصائح مفيدة نوجهها إليك إن كنت قريباً لشخص ضمن المجموعة المعرضة//Gode råd til dig, der er pårørende til en i risikogruppen

فيروس كورونا الجديد - احمِ نفسك والآخرين//Ny coronavirus - beskyt dig selv og andre

إليك إن كنت مسنا أو تعان من مرض مزمن// Til dig, der er ældre eller kronisk syg

ماذا يمكنكم فعله في مكان اللعب؟//Hvad kan I gøre på legepladsen?

لافطلاا ةياعررود و )ئيادتبلاا سماخلا لىا يديهمتلا نم فوفصلل ( سيردلما ماودلا ءدب صوصخب ةحصلا ةيريدم نم ةلاسر // Brev fra Sundhedsstyrelsen vedr. opstart af skole (0.-5. klasse) og dagtilbud

حافظ على مسافة آمنة - Hold afstand

نصائح جيدة حول الصحة النفسية - Gode råd om mental sundhed

نصائح جيدة للحوامل - Gode råd til gravide

نصيحة لك حول فيروس الكورونا، في دار الرعاية أو النزل أو الجناح أو مركز العلاج - Råd om coronavirus til dig på forsorgshjemmet, herberget, værestedet eller behandlingsstedet

إرشادات حول الأطفال واتفاقيات اللعب - Retningslinjer om børn og legeaftaler

التعليمات للأسر التي لديها أطفال - FAQ til børnefamilier

توقف! هل أنت زائر؟ - STOP! Er du besøgende?


فتح الحدود الدنماركية جزئيًا ـ لكن ما زال السفر الى خارج البلد لا ينصح به

ملخص المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر رئاسة الوزراء بتاريخ 29 مايو 2020

لا ينصح بجميع الرحلات إلى خارج البلاد حتى تاريخ 31 أغسطس. ما عدا السفر إلى النرويج وأيسلندا وألمانيا فالقرار لا يشمل هذه البلدان

اعتبارًا من تاريخ 15 يونيو ، ستفتح الدنمارك حدودها للزائرين من النرويج وأيسلندا وألمانيا. ومع ذلك ، سيكون هناك عدد من القيود للقادمين من هذه البلدان. من ضمن ذلك شرط البقاء ما لا يقل عن 6 ليال داخل الدنمارك من أجل السماح لهم بالدخول، ويجب ألا يبيتون في داخل العاصمة. كما سيتم أخذ عينات و إجراء فحص للقادمين عبر الحدود

اما بالنسبة للقادمين فستبقى الحدود مغلقة. و المبرر لذلك هو الطريقة المختلفة التي اتبعتها الدولة الجارة (السويد) للتعامل مع وضع الكورونا الحالي

و سيتم النظر في امر باقي بلدان الشنغن بعد انتهاء العطلة الصيفية

إن سلوكنا جميعًا يعد أمر بالغ الأهمية لكيفية إعادة فتح المجتمع. و بالطبع هذا ينطبق أيضًا على تصرفاتنا و سلوكياتنا اذا ذهبنا للسفر او قمنا برحلات خلال فصل الصيف

اما إذا قمت بالسفر إلى بلدان أخرى ، فأنت معرض لخطر الاصابة بالعدوى ونقل العدوى معك إلى بلدك. لذلك ينصح بتجنب السفر إلى المدن الكبيرة. و من المستحسن أيضًا ، كمسافر ، أن تكون على علم بالقيود المفروضة و التوجيهات المتعلقة بالبلدان التي تتواجد بها

كما تحث السلطات الصحية بشدة ان يقوم الشخص بالحجر الصحي لنفسه لمدة 14 يومًا بعد الإقامة في خارج البلد، حتى لو كانت رحلة قصيرة إلى السويد

Støt Mino Danmarks arbejde.


يمكنك الان حجز موعد بنفسك لاجراء فحص الكورونا – حتى لو لم يكن لديك أعراض

لم يعد من الضروري الحصول على تحويل من طبيبك الخاص من أجل الحصول على موعد لإجراء فحص الكورونا. فاعتبارًا من هذا الأسبوع ، من الممكن لجميع المواطنين البالغين في الدنمارك حجز موعد على موقع الويب www.coronaprover.dk

.NEM ID النم ايدي  ما عليك سوى تسجيل الدخول باستخدام

.جاء ذلك في بيان صحفي صادر عن وزارة الصحة والمسنين

 يمكنك حجز موعد لاجراء الفحص، سواء كان لديك أعراض أم لا. وبمجرد أن يحين وقت موعد الفحص، سيتم إجراء الفحص في إحدى الخيام البيضاء التي أقيمت لهذا الغرض في جميع أنحاء البلاد

ومع ذلك ، يشير وزير الصحة إلى أن نتيجة الفحص ان كانت سلبية فلا يعني ذلك أنه يجب غض النظر عن الالتزام بالارشادات التوجيهية التي تخص الوقاية كترك مسافة البعد مع الاشخاص الاخرين و النظافة و التعقيم. فالفحص غير موثوق به بنسبة 100 ٪ وقد تكون هناك حالات لا يكتشف فيها الفيروس عن طريق الفحص حتى إذا كان الشخص مصابًا

:نظرة للاطلاع على المزيد يمكنكم زيارة الموقع التالي

https://www.dr.dk/nyheder/indland/nu-kan-alle-danskere-blive-coronatestet

Støt Mino Danmarks arbejde.


استيراتيجية جديدة تقدمها الحكومة لاجراء الفحص و اكتشاف العدوى

ملخص المؤتمر الصحفي الذل عقد في رئاسة الوزراء 12 مايو 2020

 لقد قامت الدنمارك مؤخرًا بإجراء فحوصات مكثفة لـلكوفيد 19 فايروس الكورونا

وهي حاليًا واحدة من دول العالم التي تجري الفحص لأكبر عدد من الأشخاص استنادًا إلى عدد السكان

لكننا ما زلنا بحاجة الى ان نكون افضل. لأنه إذا اشتعلت العدوى مرة أخرى ، فمن الضروري اكتشافها في الوقت المناسب، وبالتالي هناك حاجة إلى الكشف الفعال عن العدوى

هناك حاجة لعزل المرضى المصابين حتى نتمكن من كسر سلاسل العدوى دون الحاجة إلى إغلاق المجتمع مرة أخرى. وفي الوقت نفسه ، هناك حاجة للتأكد من أن كبار السن والضعفاء يمكنهم أيضًا استعادة المزيد من حريتهم وحياتهم اليومية العادية، بحيث يمكنهم رؤية و لقاء اولادهم و احفادهم مرة أخرى

:تتضمن الاستراتيجية الجديدة للكشف الفعال عن العدوى التالي

 عندما يتم اكتشاف شخص مصاب ، فستقوم السلطات الصحية بدءًا من هذا الأسبوع في الكشف اولًا عن الاشخاص الذين كان المصاب على اتصال بهم. يمكن بعد ذلك فحص هؤلاء الأفراد وعزلهم بسرعة قبل أن تصل العدوى إلى أبعد من ذلك. و ستقوم الحكومة بإنشاء خط اتصال ساخن لمساعدة المصابين في الكشف عن الاشخاص الذين كانوا على اتصال بهم وذلك لضمان وقف سلسلة العدوى

بالإضافة إلى ذلك ،ستوفر الحكومة ، بالتعاون مع بلديات الدولة ، اماكن معدة للعزل لأولئك المواطنين الذين لا يستطيعون عزل أنفسهم في منازلهم

Støt Mino Danmarks arbejde.


وكالة السلامة الدنماركية تحذر من الكمامات محلية الصنع

  بدأ بعض الأفراد في خياطة أو حياكة الكمامات لكن وكالة 

.الأمن تحذر من أن هذه الكمامات اليدوية الصنع ( حياكة او خياطة ) لا توفر الا الأمان الزائف 
يمكن أن ينشأ الشعور الزائف بالأمان من الاعتقاد بأنك 
محمي وبالتالي تخفف من الاهتمام بنظافة اليدين والأخذ
 بعين الاعتبار مسألةالمسافة.  هذه الكمامات بالتحديد
  لا تحمي ضد أمراض مثل COVID19 ، حيث قد تخترقها
 جزيئات الفيروس.

 يجب أن تلبي معدات الحماية مثل الكمامات مجموعة
 واسعة من المتطلبات التقنية لتوفير الحماية ضد الأمراض.  كمستهلك ، يمكنك التحقق مما إذا كان قناع الوجه مزودًا
 بـ “علامة CE” مرئية ، وهي العلامة المستخدمة لمعدات
 .الحماية الشخصية

 بيع المعدات الواقية المحلية الصنع(والتي قطعا لا تلبي
 .المتطلبات )غير قانوني

 يؤكد المجلس الوطني للسلامة أن المجلس الوطني للصحة يجب أن يتبع التوصيات المتعلقة بالمسافة والنظافة 
.كوقاية أولية ضد COVID-19

: نظرة أكثر على

https://www.sik.dk/erhverv/produkter/personlige-vaernemidler/vejledninger-forbindelse-corona-covid-19/hjemmestrikkede-masker-giver-formentlig-ikke-beskyttelse#

: و على

https://www.dr.dk/nyheder/indland/styrelse-hjemmestrikkede-og-hjemmesyede-masker-giver-falsk-beskyttelse

Støt Mino Danmarks arbejde.


المرحلة الثانية من إعادة الفتح تبدأ من الآن

ملخص المؤتمر الصحفي الذي اقيم مع رئيسة الوزراء ميتا فريدركسن بتاريخ 7 مايو 2020

لقد قام الدنماركيون بالامتثال للإرشادات الموجهة من الحكومة بخصوص المسافة التي يجب ان تترك بين بعضهم والنظافة و التعقيم وما إلى ذلك. فلذلك ، من الممكن  نقوم الآن بمواصلة الافتتاح تدريجيًا للدنمارك. ومع ذلك ، تؤكد مديرية الصحة العامة على وجوب استمرارية الالتزام بالتوجيهيات الصحية بشأن المسافة الجسدية والنظافة و التعقيم من اجل نجاح عملية إعادة الفتح

و بالإضافة إلى التوجيهات الارشادية المعروفة ، فإن إعادة الفتح تعتمد على استراتيجية موضوعة لاجراء الفحص. في الوقت الحالي هناك تركيز كبير على اجراء الفحص حتى لمن لديهم الأعراض الخفيفة من اجل اكتشاف العدوى وعزل المصابين. بالإضافة إلى ذلك ، يتم الآن إجراء فحص تمثيلي بين السكان ، حيث يتم دعوة مجموعة مختارة من المواطنين للفحص بغض النظر عن ما إذا كانت لديهم أعراض عدوى أم لا

:تتضمن المرحلة الثانية من اعادة لفتح ما يلي

ـ افتتاح كامل لاسواق البيع اليومية بما في ذلك مراكز التسوق العامة (ابتداءً من 11 مايو

ـ المطاعم والمقاهي وما شابه. يمكن أن تقدم خدماتها وفقًا للإرشادات التوجيهية خصوصًا ما يتعلق بترك مسافة جسدية، و ما اللى ذلك. (ابتداءً من 18 مايو

ـ طلاب المرحلة السادسة و حتى العاشرة يمكن لهم العودة إلى المدرسة مرة أخرى (ابتداءً من 18 مايو

ـ يمكن للعديد من الشركات الخاصة السماح للموظفيهم بمباشرة الدوام حضورًا

ـ يمكن ممارسة الرياضات الاحترافية بدون متفرجين.

ـ فتح المكتبات العامة لإعارة الكتب (ابتداءً من 18 مايو

ـ يمكن استئناف ممارسة الرياضات و الجمعيات في الهواء الطلق إذا كان من الممكن القيام بها بالطرق السليمة و التوجيهات الصحية

ـ يمكن فتح الكنائس والتجماعات الدينية باتباع الطرق السليمة و التوجيهات الصحية (ابتداءً من 18 مايو

لم يتخذ حتى الان اي قرار بشأن موعد توقف مراقبة الحدود الدولية. ستعلن الحكومة ذلك قبل حلول 1 يونيو 2020

 إذا تسبب إعادة الفتح في تفشي وباء الكورونا، فسوف نعمل على تبطيئ وتيرة إعادة الفتح. لانه يجب أن يكون نظام الرعاية الصحية قادرًا على مواكبة و احتواء انتشار المرض كما ويجب أن نهتم ببعضنا البعض خلال الأشهر القادمة

يمكنكم قراءة المزيد هنا

https://www.regeringen.dk/nyheder/2020/pressemoede-om-genaabning-af-danmark-fase-2/

Støt Mino Danmarks arbejde.


المجلس الوطني للصحة يغير تعريف “مجموعات الخطر”

بعد العمل مع تعريف واسع جدًا لمجموعات الخطر فيما يتعلق بـ COVID-19 ، أوضح المجلس الوطني للصحة الآن المجموعات المعرضة لخطر الإصابة بأمراض خطيرة بسبب عدوى فيروسات التاجية.
هناك الآن 7 مجموعات خطر:

1. كبار السن (تبعا للحالة الصحية العامة)
تظهر التجربة مع الفيروس حتى الآن أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا ، وخاصةً الأشخاص فوق 80 عامًا ، هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض خطير. أما الأشخاص الذين يبلغون 65 عامًا هم أقل عرضة للخطر إلا إذا كان لديهم مرض مزمن واحد أو أكثر.
وبالتالي ، فإن كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا لا يعتبرون تلقائيًا معرضين لخطر معين إذا كانوا أصحاء وبصحة ونشاط بدني. وهذا يعني أيضًا أن الأجداد الأصحاء يستطيعون رؤية وعناق أحفادهم الأصحاء .

2. المقيمين في دار رعاية المسنين
المقيمون في دور الرعاية للمسنين ، هم غالباً من كبار السن وممن يعانون من اضطرابات مزمنة وضعف مستويات الأداء والنشاط. كل هذا يؤدي إلى زيادة المخاطر.

3. الناس الذين يعانون من زيادة الوزن
غالبًا ما يُرى الوزن الزائد في سياق الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو أمراض القلب والأوعية الدموية. الأشخاص الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم BMI أكثر من 35 ، أو مؤشر كتلة الجسم BMI فوق 30 وفي نفس الوقت لديهم مرض مزمن ، هم معرضون بشكل كبير الى الإصابة بـ COVID-19.


4. الأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة معينة
لا تعني جميع الأمراض المزمنة أنك في خطر خاص ، خاصة إذا كان الوضع يتم مراقبته وعلاجه بشكل جيد. يمكنك العثور على قائمة الأمراض التي تشكل خطرًا خاصًا لأمراض خطيرة في حال الاصابة بCOVID-19 ، هنا:
https://www.sst.dk/da/Udgivelser/2020/Personer-med-oeget-risiko-ved-COVID-19


5. بعض الأطفال المصابين بأمراض مزمنة
قد يكون بعض الأطفال المصابين بمرض مزمن أكثر عرضة للإصابة بـ COVID-19. سيكون لهؤلاء الأطفال تدابير خاصة فيما يختص بالتعليم والرعاية (بغض النظر عن الوباء) ،، سوف يتلقى هؤلاء الأطفال وأسرهم المشورة الفردية في مكان العلاج المعتاد.


6. الأشخاص الذين ليس لديهم إقامة دائمة
غالبًا ما يكون لدى الأشخاص الذين ليس لديهم إقامة دائمة فرصة ضئيلة للحفاظ على نظافة جيدة أو للحفاظ على البعد المادي (المسافة)عن الآخرين. هذا يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالعدوى. بالإضافة إلى ذلك ، يعاني العديد من الأشخاص الذين ليس لديهم سكن دائم من أمراض مزمنة. هذا المزيج يجعلهم عرضة بشكل خاص لمسار خطير من المرض.


7. حامل
لا يزال هذا قائمًا على مبدأ التحوط ، لأن النساء الحوامل عمومًا هم أكثر عرضة للإصابة بأي عدوى ،
لم يثبت أن النساء الحوامل أو الجنين معرضون اكثر من غيرهم من الناس لخطر الإصابة بمرض ما أو عدوى ما ، ومع ذلك ، ولاننا تاخد بالاعتبار COVID-19 سيتم مراقبة ومعالجة الامر وتوليد النساء الحوامل قبل الاوان تقريبا في مرحلة الأثلوث الثالث من الحمل عن طريق العملية القيصرية. وطبعا بعد عملية الولادة ستكون الام وطفلها تحت الرعاية والمراقبة من اي مضاعفات كالعادة .

https://www.sst.dk/da/corona/Saerlige-risikogrupper

Støt Mino Danmarks arbejde.


يمكن الآن لمجموعات الخطر المختارة الحصول على تطعيم مجاني ضد المكورات الرئوية

يمكن للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بأمراض خطيرة بسبب عدوى COVID-19 الاتصال بطبيبهم الخاص لتلقي تطعيم مجاني ضد المكورات الرئوية.

يتم تقديم هذا التطعيم للمجموعات المعرضة للخطر بشكل خاص لتقليل خطر الإصابة بعدوى خطيرة بينما تكون أيضًا معرضة لخطر COVID-19.

وبالتالي ، فإن اللقاح المقدم لهذه المجموعات الخاصة ليس لقاحًا ضد COVID-19. إنه لقاح ضد بكتيريا معينة ، بكتيريا المكورات الرئوية ، والتي يمكن أن تؤدي ، في أسوأ الحالات ، إلى أمراض خطيرة مثل تسمم الدم والالتهاب الرئوي.

بعض الناس هم في دائرة الخطر أكثر من غيرهم ، إما بسبب سنهم أو لأنهم يعانون من مرض آخر ،،
لذلك ، فإن الأشخاص الذين يعيشون في دور رعاية المسنين ، والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا المصابين بأمراض مزمنة ، والأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 65 عامًا والذين لديهم خطر مرتفع للإصابة بالمرض يُعرض عليهم في البداية التطعيم.

لمعرفة ما إذا كنت في خطر وبالتالي يمكنك الحصول على اللقاح مجانًا ، اقرأ هنا:
https://www.sst.dk/da/Viden/Vaccination/

يمكنك قراءة المزيد عن التطعيم هنا:
https://www.sst.dk/da

Støt Mino Danmarks arbejde.


ملخص المؤتمر الصحفي الذي عقد برئاسة رئيسة الوزراء و السلطات الصحية بتاريخ 20/4/ 2020

نحن الان في المرحلة الأولى من إعادة فتح مجتمعنا. حصل هذا حتمًا نتيجة لسيطرتنا على الوباء في الدنمارك. إن إعادة الفتح تعني أن المزيد من الناس سيكونون على اتصال مع بعضهم البعض. لذلك ، فإن إعادة الفتح التام ستكون مرتبطة بعدة اختبارات ، بينما يجب علينا في نفس الوقت اتباع الإرشادات و التوجيهات التي نعرفها، والتي تشمل غسل اليدين والسعال اوالعطس في الكم، والحد من الاتصال الجسدي و الاقتراب من الاخرين، والبقاء في المنزل عند المرض والحد من التواجد بالأماكن التي فيها الكثير من الناس.

لقد عملنا بجد للحصول على المزيد من القدرة و الامكانيات لاجراء فحص الكورونا للمصابين بأعراض و ها هو بين يدينا الآن. أي أنه من الان يجب اجراء الفحص لكل من لديهم اي أعراض. على وجه التحديد، إذا ظهر لديك أحد أو عدة الأعراض التالية: السعال الجاف أو الحمى أو مشاكل في التنفس ، فمن الممكن ان يجرى لك فحص فايروس الكورونا. يجب عليك الاتصال بطبيبك، أو يمكنك الاتصال بطبيب الخفرإذا كان خارج ساعات عمل طبيبك الخاص. و سيتم تحويلك لإجراء الفحص اللازم في أقرب وقت ممكن. هذه ستكون الطريقة الأكثر فاعلية لإيقاف سلسلة الإصابة بفايروس الكورونا.

لقد كانت هناك مخاوف من قلة عدد المرضة الذين يلجؤون لطلب المساعدة من اطبائهم الخاصين. و نحن بدورنا نشجع الجميع على الاتصال بطبيبهم الخاص إذا كانوا مرضى أو لديهم أي علامات للمرض، سواء كان مرضًا متعلق بفايروس الكورونا أم لا.

توضيح عام حول الفحص:

يتم إجراء الفحص بإخذ مسحة/عينة من اللعاب من خلال فمك أو السائل المخاطي من أنفك. إذا كنت احد الراقدين في المستشفى ولم يُتمكن من إجراء هذا الفحص لك، فسيتم تحويلك لإجراء فحص آخر باستخدام أنبوب يدخل عبر الأنف. يعتمد نجاح الفحص على عوامل مختلفة وقد يكون من الضروري اجرائه عدة مرات.

Støt Mino Danmarks arbejde.


ملخص المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر رئاسة الوزراء بتاريخ 14 ابريل 2020

Til forældre

بشأن التطورات التي تتعلق بانتشار فايروس كورونا المستجد في الدنمارك فهناك الآن ما يبشر بالخير بهذا الخصوص. فالأرقام مستمرة بالسير بالاتجاه الصحيح وأفضل من المتوقع. لذلك ، فإنه من الممكن ان تكون عملية اعادة الفتح أكثر من المخطط بقليل. ستكون هناك مفاوضات مع الأحزاب الأخرى حول ما يمكن فتحه أكثر، على سبيل المثال ما هو نوع الوظائف التي يمكننا ارجاعها

 فقد انخفض عدد الراقدين في المستشفيات وفي قسم العناية المركزة من المصابين بفايروس الكورونا. لقد بدا وكأننا نجحنا في خطة المحافظة على ترك مسافات متباعدة اثناء التواصل مع الاخرين، ولهذا السبب يجب علينا جميعًا أن نستمربذلك. لقد كان غلق معظم الدنمارك امرًا هائلاً بالنسبة لنا جميعًا،  ولكن العديد من البلدان الأخرى في وضع أكثر صعوبة من الدنمارك

يوجد حاليًا 380 شخصًا مصابًا بفايروس الكورونا و 93 في العناية المركزة و 299 حالة وفاة. و هذا يعني ان الوضع في الدنمارك تحت السيطرة، و الانظمة الصحية بمقدورها السيطرة على متابعة وضع انتشار فايروس الكرونا في الفترة الحالية

         تجري الاستعدادات الآن لاعادة فتح أجزاء من الدوام الرسمي للانظمة الصحية حتى يتمكن الأطباء العامون (اطباء العائلة) من استقبال المرضى ويمكن للمستشفيات بدء العمليات المجدولة. المرضى ذوي الحالات المستعصية و الاكثر حاجة لهم الاولوية. يجب أن يتذكر الجميع انه عليهم استشارة طبيبهم الخاص في حالة  الاصابة بأي مرض أو الشعور بأعراض مرض اوعند الحاجة إلى اجراء فحوصات طبية

        تستعد جميع البلديات لإعادة فتح مؤسسات رعاية الاطفال وانظمة الترفيه المدرسي والمدارس بناءً على توصيات السلطات الصحية. ستكون الحياة اليومية مختلفة للأطفال حيث يجب أن تكون هناك مسافة تباعد بين الأطفال، وقضاء وقت اكثر في الخارج ويكون اللعب في مجموعات أصغر

        هناك 67 بلدية ستعيد فتح مؤسساتها لرعاية الاطفال و سيكون يومها الأول غدًا ، الأربعاء 15 أبريل و كذلك ستقوم 48 بلدية غدًا بإعادة فتح مدارسها الإبتدائية من الصف التمهيدي و حتى الصف الخامس. و سيتم فتح جميع مؤسسات رعاية الاطفال و المدارس الابتدائية الاخرى خلال الايام حتى 20 أبريل

 يجب أن نستمر في أن نحافظ على ترك مسافات تباعد بيننا و بين الاخرين و التركيز على الاهتمام بالمسنين والفئة الاضعف في المجتمع. كلنا بحاجة الى ان نتعاون للحد في انتشار العدوى بشكل كبير وسريع جدًا

Støt Mino Danmarks arbejde.


مُلَخَّص من المؤتمر الصحفي لرئاسة الوزراء يوم 6 نيسان الساعة 20.00

التطور في حالة مستقرة والأرقام تذهب بالطريق الصحيح: 503 في المستشفى و 139 في العناية المركزة و للأسف 187 قد توفَوا.

ومن ثم تشير رئيسة الوزراء أن الأصابة بالفايروس تظهر بشكل متأخر وذلك بعد 3 إلى 4 أسابيع, ولهذا فإنه من المقلق أن يبدأ بعض الناس بعدم أخذ الأمر بجدية وذلك بأن يقوموا على سبيل المثال بالتخطيط لوجبات غداء عيد الفصح.

على هذه الخلفية تُقَدّم رئيسة الوزراء خطة للمرحلة الأولى من إعادة افتتاح الدنمارك.

جميع نقاط الخطة مشروطة بأن يتحمل كل شخص المسؤولية ويستمر في الامتثال لتوصيات السلطات والتي هي غسل اليدين و ترك مسافة للأشخاص الآخرين وعدم مقابلة الكثير من الناس. 

تتضمن المرحلة الأولى من الافتتاح ما يلي:

  • هيئة الصحة ستفتح نشاطاتها الأخرى الغير متعلقة بفايروس كورونا. 
  • الحَضانات وروضات الأطفال والنوادي الترفيهية و الصفوف من (الصفر وحتى الخامس) سيعاد فتحها.
    • في هذه المؤسسات، سيتم اتخاذ العديد من التدابير الجديدة للرعاية الصحية. سيتم الافتتاح أولاً عندما تكون هذه التدابير في مكانها.
  • يجب على موظفي القطاع الخاص العودة للعمل مجدداً, وذلك في نطاق الحدود الصحية السليمة. 

تؤكّد رئيسة الوزراء أن كل هذا سيكون فقط بشرط أن يكون استمرار تطور المرض بشكل مستقر وأننا جميعاً نتحمل مسؤولية أن هذا سيحدث بالامتثال للمبادئ التوجيهية.  

بالإضافة إلى ذلك ، سيتم تمديد الإجراءات الأخرى لمدة أربعة أسابيع حتى يوم 10 أيّار. يشمل هذا التمديد إجراءات من بينها:

  • إغلاق الحدود.
  • حظر التجمعات لأكثر من 10 أشخاص.
  • المبادئ التوجيهية المشددة.
  • إغلاق دراسات التعليم العالي و المكتبات ودور السينما و المراكز التجارية الكبيرة والمقاهي.  
  • تمديد اغلاق المهن الحرة الصغيرة مثل مصففي الشعر وفناني الوشوم وماشابه.

تدعو رئيسة الوزراء الجميع إلى التحلي بالصبر والتفهّم. لم يعد أي شيء مثل السابق والحياة اليومية لن تعود لسابق عهدها إلا بعد شهور عدّة.

بالإضافة إلى ذلك ، تعلن عن عدد من القضايا المحددة:

  • تلاميذ صفوف السادس وحتى العاشر سيستمرون بالدراسة من المنزل, لكن الاختبارات ستُلغى وتُستبدل بدرجات  العام (درجات تمنح على حسب عمل الطالب خلال العام الدراسي).
  • يتعين على التلاميذ الذين سينتهون من دراسة شبابية التقدم بطريقة مختلفة ومحدودة.
  • إلغاء إقامة المهرجانات والأسواق و الفعاليات الكبيرة الأخرى خلال فصل الصيف. سيستمر حظر التجمعات الكبيرة حتى ومع شهر آب.
  • ستنظر الحكومة وأحزاب مجلس الشعب فيما إذا كان من الممكن تحسين حزم المساعدات.

رئيسة الوزراء تكرر دعوتها لإظهار روح المواطنة وهذه المرة بشكل خاص للبنوك وشركات الإيجار الكبيرة التي يمكن أن تظهر التضامن, ولكن أيضاً للمواطنين الذين هم مدعوون إلى دعم أعمالهم المحلية وشركاتهم الصغيرة.

فيما يتعلق بالخدمة الصحية نفسها ، أعلنت رئيسة الوزراء عدة اختبارات لتوضيح عدد الأشخاص الذين أصيبوا بالكورونا ، بالإضافة إلى أنه تم العمل تحت ضغطٍ عالٍ, لضمان حصول موظفي الرعاية الصحية على جميع المعدات المناسبة التي يحتاجونها.

وأخيراً أكَّدت رئيسة الوزراء أن أهم شيء هو أننا جميعًا يجب أن نساهم فالأمر متروك لكل فرد للقيام بواجبه. وهذا شرط أساسي لفتح مجتمعنا ببطء مرة أخرى.

Støt Mino Danmarks arbejde.


ملخص المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر رئاسة الوزراء بتاريخ 30/3/ 2020

أكدت رئيسة الوزراء ميتا فريدريكسن أن مبادرات الدنمارك حققت نجاحًا. وتشير إلى أن التطورات تسير في الإتجاه الصحيح. كما أعلنت أن الدنمارك يمكن أن تبدأ في إعادة فتحها ببطء وبشكل تدريجي بعد عيد الفصح

لكن ذلك ، يتطلب استمرار التطورات الايجابية كما هو الحال الآن – وبالتالي لا ينبغي أن ينظرالى الامورعلى أنها فرصة لبدء تخفيف شروط الحظر

في هذا الوقت بالذات يجب أن نتمسك ، ونحافظ على بعضنا و نترك مسافة تباعد بيننا ، ونحرص على الالتزام بالشروط التوجيهية الصادرة من قبل السلطات

هذا هو الشرط الأساسي لإعادة فتح المجتمع الدنماركي تدريجياً بعد عيد الفصح

اما اذا حدث خلاف ذلك ، فقد يكون من الضروري ان نتخذ إجراءات أكثر صرامة

لم يبلغ الوباء ذروته بعد. ما زلنا نتوقع انه سيكون هناك المزيد من المصابين والمزيد من المصابين الراقدين في المستشفيات و كذلك المزيد من الوفيات

وفي حين انه عند فتح الدنمارك  قد يكون الوضع كالمتناقض، إلا أن الامر يتعلق بأن يكون انتشارالمرض تحت السيطرة. لذلك ، ستناقش رئيسة الوزراء في الأسبوع المقبل موضوع إعادة فتح الدنمارك  بشكل أوثق مع رؤساء الأحزاب البرلمانية – وسيقدمون خطة موضوعية في نهاية الأسبوع. بالإضافة إلى ذلك ، سترسل رئاسة الوزراء رسالة خاصة لكبار السن والفئة الاقل ضعفًا، والتي ذكرت فيها إنهم يجب أن يضعوا في الحسبان ان عليهم الاستمرار في تنظيم حياتهم وفقًا لخطر الإصابة

 إنه أمر صعب ، ولكن من المفارقات أن الأضعف يجب أن يكون الأقوى في هذه الازمة

ومع ذلك تؤكد رئيسة الوزراء ان هناك أمل مستقبلي. كما يبدو الآن ، فقد نجحنا في تسطيح المنحنى – لا يزال الوضع يؤشر بالخطروستجرى من الآن فحوصات كبيرة. على الرغم من أن انتشار العدوى اصبح الآن تحت السيطرة ، لكن لا يزال لدينا الوباء

Støt Mino Danmarks arbejde.


طلب بتوجيه من مديرية الصحة العامة: نحثك على حماية نفسك و الاخرين من الاصابة بفايروس الكورونا

ما يجب عليك معرفته حول فايروس الكورونا

نحن الآن نعيش في خضم وباء خطير. لذلك يجب علينا محاولة تقليل خطر إنتشار العدوى

على هذا الاساس تطلب مديرية الصحة العامة من الجميع إتباع هذه النصائح.

إذا كنت بصحة جيدة:
تجنب التواصل غير الضروري مع الاخرين، وأطلب منهم اخذ ذلك بعين الإعتبار.


 اذا اكتشفت انك كنت قريبًا من شخص، ظهرت عليه علامات الإصابة بفايروس الكورونا، فكن منتبهًا اكثر للأعراض التي قد تظهر عليك

 أعتني بأقربائك خصوصًا إذا كانوا ممن هم اكثر عرضة للخطر، فليكن اهتمامك و لقائك بهم مع ترك مسافة بعد

اما إذا ظهرت عليك علامات المرض:

أبقى في المنزل حتى تختفي الاعراض تمامًا لمدة يومين كاملين


 أبتعد عن الآخرين في المنزل، وأبقى ملازمًا فراشك قدر الامكان

اهتم بشكل مكثف بالنظافة العامة و نطافتك الشخصية

 اطلب من الاخرين مساعدتك بما تحتاج من مشتريات و ليكن تواصلك معهم عبر الهاتف فقط

. إذا تفاقمت لديك الأعراض، قد يكون ارتفاع بدرجة الحرارة و استمرار الحمى أواذا صرت تعاني من مشاكل في التنفس، فأتصل بالطبيب

أحمي نفسك كي تحمي الآخرين!

Sst.dk/corona

Coronasmitte.dk

Støt Mino Danmarks arbejde.


الحكومة تمدد الإغلاق حتى 13 أبريل 2020

المؤتمر الصحفي الذي اقيم بمقر رئاسة الوزراء، بتاريخ 23.03.2020 الساعة 15.00


قررت رئيسة الوزراء ميتا فريدريكسنان تمدد فترة الإجراءات المتعلقة بفايروس الكورونا كالاغلاق و جميع المبادرات بهذا الصدد حتى 13 أبريل 2020

 عدد المصابين بفايروس الكورونا الراقدين في المستشفى هو 254، و هناك 55 من المصابين يرقدون في قسم العناية المركزة و 24 مصابًا قد توفوا.

لذلك ستستمر الحكومة  بالالتزام بجميع الإجراءات  والمبادرات المتخذة..
وتتمثل المهمة الاساسية في محاولة منع ان يصاب الكثير من الأشخاص بالفايروس بمراحله المتأزمة في نفس الوقت. لهذا السبب، ستمدد الحكومة الإغلاق حتى 13 أبريل 2020

تؤكد رئيسة الوزراء ميتا فريدريكسن على إنه من المهم أن نلتزم جميعًا بالتوجيهات، ونحافظ على ترك مسافة بعد بيننا، على الرغم من إنه قد يكون من الصعب تطبيق ذلك في عيد الفصح

 
الحث و النصح بعدم السفر حتى لو كان داخل الدنمارك.

تحتاج الأسر المعرضة للاصابة بالخطر إلى استخدام امكانية (الرعاية  الطارئة) حيث تتوفر امكانيات جيدة لرعاية الأطفال
كما بحثنا في امكانية أن يتم توفير غرف سكن للأشخاص المشردين  لكي يتم عزلهم ايضًا  إذا أصيبوا بالفايروس

كما يقول وزير الصحة أنه يتم حاليًا القيام بجهود شاقة و مكثفة  لمحاولة توسيع وتحسين القدرة العلاجية
تم الاتصال بكوريا الجنوبية و ابلاغهم بقبول عرضهم لشراء معدات اجراء الفحص الخاص بالفايروس

وختاماً، يشير وزير الصحة إلى رغبتهم في قبول جميع عروض المساعدة. فإذا أردت المساعدة ، يرجى منك زيارة هذا الموقع coronasmitte.dk.
هناك ستجد رابطًا تحت عنوان (الدنمارك تساعد الدنمارك)
حيث يمكنك الإتصال والحصول على تقييم سريع للغاية لعرضك للمساعدة

Støt Mino Danmarks arbejde.


يجب إجراء فحص فايروس الكورونا قبل الولادة للحوامل المصابات بأعراض خفيفة

أصدر المجلس الوطني للصحة يوم الخميس، 19 آذار-(مارس)، إرشادات جديدة حول كيفية التعامل مع فيروس الكورونا مع الحوامل المصابات بالكوفيد 19، والنساء الوالدات حديثًا، ازواجهن والأطفال حديثي الولادة

ـ يتعين اجراء فحص فايروس الكورونا عند قدوم الحامل التي سوف تلد إلى المستشفى

ـ إذا أظهرت نتائج الفحص بأن المرأة الحامل مصابة، فيجب إتخاذ إحتياطات خاصة، حيث يجب على موظفي الرعاية الصحية إرتداء قناع ومعدات أخرى ويجب كذلك على المرأة الحامل إرتداء قناع أيضًا

ـ إذا كان يُشتبه في إصابة (الحامل المقبلة على الولادة) بفايروس الكورونا، فيتم التعامل معها على أساس مبدأ إحترازي، كما لو كانت مصابة، حتى تظهر نتيجة الفحص.


يضاف الى ذلك الاحتياطات الاتية:


ـ اذا كان الشريك/ الزوج اذا كان مصاب فلا يمكنه الدخول إلى غرفة الولادة أثناء الولادة، و ينطبق هذا أيضًا حتى لو كان هناك ادنى شك من كونه مصاب بالعدوى

ـ كما يتوجب على الشريك المصاب ان يبقى بعيدًا عن الطفل، حتى يصبح خاليًا من الأعراض لمدة يومين

ـ بالإضافة إلى ذلك، تحث العديد من المستشفيات الآن، على أن لا يدخل في غرفة الولادة اي شخص اخر من الأقارب سوى الزوج، و ذلك من اجل التقليل من خطر العدوى

ـ إذا كانت الام مصابة بفايروس الكورونا، فعلى الرغم من ذلك لن يتم عزلها عن الطفل، إلا إذا كانت الأم في حالة حرجة تتطلب العلاج.

ـ في حال تم فحص الأم و كانت النتيجة إيجابية لكنها لا تحتاج إلى علاج، فإن التوصية، هي أن تخرج من المستشفى، وتعود إلى المنزل، في أقرب وقت ممكن و سيتم إعطاؤها توجيهات بشأن مراقبة صحة الطفل

ـ يجب على الأمهات المصابات أن يرضعن أطفالهن، ولكن يوصى بغسل الثدي بالماء والصابون قبل الرضاعة وإرتداء القناع
و للقيام بذلك  فسوف يتوجب عليها ان تغسل اليدين وتستخدم المعقم مسبقًا

ـ ستستمر اجراءات التصويرالمهمة للجنين- بما في ذلك، فحص طيات العنق، بالموجات فوق الصوتية، لتقييم خطر الإصابة (بمتلازمة داون)، وما شابه ذلك

ـ من المتوقع أن يتم إلغاء المواعيد المتعلقة بإستعدادات الولادة، وسيكون اجراء مواعيد القابلة عبر الهاتف
فقط الفحوصات الأكثر أهمية ومواعيد و فحوصات القابلة المهمة ، سوف تتم كما يحدث عادةً، و يكون ذلك فقط مع الأم، من أجل تقليل خطرالاصابة بالعدوى

سيستمر تعامل المستشفيات مع الولادة كما تفعل عادةً،كما انه يؤكد على أنه، لا ينبغي أن يكون هناك قلق من عدم السماح للحامل بالدخول واتمام الولادة. بالطبع سيحصل ذلك و تتم الولادة.

Støt Mino Danmarks arbejde.


دعوة إلى جميع المواطنين من معهد المصل الدنماركي

يحث معهد المصل الدنماركي جميع المواطنين للتسجيل و الاشتراك في الموقع الإليكتروني (INFLUMETER) لمكافحة فيروس كورونا.

يستند موقع INFLUMETER على جهودك التطوعية كمواطن، بغض النظر عما إذا كنت قد طلبت مساعدة طبية أو تلقيت علاجاً، فإنه يقدم تقارير أسبوعية فيما إذا كان لديك أعراض. وبذلك فإنك تساهم في معرفة مدى انتشار المرض في المجتمع

يمكن لكل مواطن يعيش في الدنمارك أن يشترك في INFLUMETER، من أطفال، شباب، مسنين، أصحاء ومرضى على حد سواء. يمكنك أن تسجل لنفسك أو لأفراد الأسرة سواء كنت مريضاً أو مرضت للتو. جميع المشتركين يساهمون بمعلومات مفيدة، سواء مرضى وأصيبوا بالمرض أو الذين ممكن أن يصابوا. لا تتراجع عن الاشتراك بالمعلومات حتى وإن كنت تستبعد الإصابة بالمرض أو كنت قد أصبت به

يقوم قسم علم الأوبئة المعدية، في معهد المصل الدنماركي Statens Serum Institut، برصد الأمراض المعدية والوقاية منها في الدنمارك ويقوم هذا القسم بتشغيل جهاز INFLUMETER، كجزء من المراقبة الشاملة للأمراض فيما يخص أعراض الإنفلونزا والزكام وCOVID-19(كورونا).

:راجع الموقع الالكتروني

www.influmeter.dk

Støt Mino Danmarks arbejde.


ملخص المؤتمر الصحفي المنعقد في مقر رئاسة الوزراء بتاريخ 17/03\2020

الشخصيات المشاركة في المؤتمر:
Mette Frederiksen -رئيسة الوزراء
Magnus Heunicke -وزير الصحة
Søren Brostrøm -مدير مديرية الصحة العامة

ممثل من وزارة الخارجية
Thorkild Fogde -المفوض الوطني للشرطة


بدأت رئيسة الوزراء حديثها بالتأكيد على اهمية الموضوع بأنه ٨٢ شخص يأخذون العلاج في المستشفى منهم ١٨ شخص
بالعنايه المركزة وهذا الرقم قد تضاعف خلال يوم لذلك من المهم جدًا جدًا توقيف انتشار العدوى لهذا المرض ولذلك سنعرض خطوات و مبادرات جديدة ومهمة سيتم اتباعها بدءًا من الغد المصادف 18/3/ الساعة العاشرة صباحًا ولغاية 30/3

ـ تمنع التجمعات التي تتكون من اكثر من عشرة اشخاص سواءً في الداخل او الخارج و يحث على ان يشمل ذلك حتى التجمعات الخاصة في البيوت


ـ في داخل المتاجرستكون التوجيهات اكثر صرامة، مثل ان تكون هناك مسافة بعد جيدة وآمنة بين كل شخص وآخر، كما يجب تأمين الزبائن بامكانية غسل الايدي او تعقيمها سواء كان داخل المتجر او خارجه.


تسمير البشرة ومحلات الحلاقة ومحلات المساج ومحلات ـ جميع الانشطة الداخلية سوف تغلق مثل المراكز الرياضية ومحلات
الوشم  و بشكل عام كل الشركات التي تتعامل مباشرة مع الزبون. و من المؤكد ان ذلك لا يشمل اماكن العلاج الطبي.


ـ النوادي الليلية ومقاهي الشيشة والبارات و شابه سيتم غلقها

 ـ كل مراكز التسوق الكبيرة والأروقة والأماكن المغلقة يجب ان تغلق بإستثناء السوبرماركتات

ـ كل المطاعم والكافيهات وما شابه ذلك يجب ان تغلق بإستثناء مطاعم الوجبات السريعة


ـ كل الدنماركيين العائدون من السفر من الخارج يجب ان يبلغوا الحكومة بعودتهم للبلد ويلغوا اسمائهم عن القائمه الدنمركيه ، ويجب ان يهيؤا انفسهم للعزل الصحي المنزلي لمدة ١٤ يوم.

 اكد وزير الصحة و كذلك مدير مديرية الصحة العامة على خطورة الوضع الحالي وأكدوا على أننا يجب ان نأخذ الموضوع بجدية إذا اردنا ان نخفض حدة التأثير. لا يستطيع اي أحد أن يتخلى عن المسؤولية تجاه وجوب اتباع التعليمات الصادرة من وزارة الصحة. هذا ما أكدت عليه رئيسة الوزراء و خصت بالذكر فئة الشباب .

كما اقترحت رئيسة الوزراء عن امكانية اتباع المبدأ الذي يعتمد على, ان كان لديك شك في مدى خطورة امرٍ ما على صحتك، على سبيل المثال تناول وجبة طعام مع الاصدقاء فالافضل ان تمتنع عن ذلك.

كما تقدمت رئيسة الوزراء بالشكر الجزيل مرة اخرى لكل من ساهم في استعداد المجتمع لمواجهة هذا الخطر


بالإضافة الى ذلك أعلنت  رئيسة الوزراء عن أنه سوف تقدم حزمة مساعدة جديدة للموظفين و كذلك للعاملين على حسابهم الخاص كما و سيتم التفاوض بين احزاب البرلمان بوقت مبكر من يوم غد بخصوص الشركات

ستكون الشرطة متواجده بالشوارع بشكل مكثف و مختلف عن المعتاد من اجل نصح و توجيه المواطنين


وزير الخارجيه أعلن عن وجود دنمركيين خارج البلد ومن تقطعت فيهم السبل فسوف يحاول بأسرع ما يمكن انه يرجعهم البلد

وتقدر وزارة الخارجية أن بعض الدنماركيين متواجدين خارج البلد و قد تقطعت بهم السب للعودة، لذلك يدعوهم للعثور على مكان جيد للبقاء فيه مؤقتًا حتى تحاول الحكومة الدنماركية ان تعيدهم إلى الوطن في أقرب وقت ممكن

Støt Mino Danmarks arbejde.


Samarbejdspartnere til Mino Danmarks indsats med oversættelse af myndighedernes udmeldinger om covid-19 i Danmark:

Støt minoriteten

Vær med til at skabe flere handlemuligheder for
minoritetsetniske danskere. Tak fordi du vil være med!



Hvert eneste medlemskab og donation styrker Mino Danmarks legitimitet og eksistensberettigelse.

Det gør en forskel og styrker foreningens muligheder for at lykkes med at skabe et lige samfund, uanset etnisk baggrund.

Hvert eneste medlemskab og donation styrker Mino Danmarks legitimitet og eksistensberettigelse.

Det gør en forskel og styrker foreningens muligheder for at lykkes med at skabe et lige samfund, uanset etnisk baggrund.